اليمن في الأمم المتحدة – نشرة نوفمبر / تشرين الثاني 2017

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة نوفمبر / تشرين الثاني 2017

في تشرين الثاني / نوفمبر، تصاعدت التوترات بين المقاتلين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح لتتحول إلى اشتباكات مسلحة في شوارع صنعاء.
وقد كشفت تحليلات مركز صنعاء عاملاً حاسماً في المعارك، وهو أن الحشود القبلية المحيطة بالعاصمة تخلت عن صالح إلى حد كبير، مما ساعد الحوثيين على الاستيلاء على العاصمة بأكملها وقتل صالح أوائل ديسمبر الجاري.
وقد أدى مصرع الرجل القوي ذو التاريخ الطويل في اليمن إلى تعقيدات وشكوك جديدة واسعة النطاق في الصراع اليمني، وبدأت ملامح العديد من العواقب الوشيكة تتجلى: كحل حزب المؤتمر الشعبي العام بشكله الحالي؛ وإضعاف الخطوط الأمامية للحوثيين بفقدان الفرق العسكرية الموالية لصالح، وزيادة المخاطر الأمنية للحوثيين أمام جمهور منقسم تتخطى فيه أعداد الناقمين من حزب المؤتمر أعداد الموالين للحوثيين.

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة أكتوبر / تشرين الأول 2017

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة أكتوبر / تشرين الأول 2017

خلال شهر أكتوبر / تشرين الأول، ذكر تقرير الأمم المتحدة السنوي عن الأطفال والصراعات المسلحة أن السعودية متهمة بارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الأطفال في عملياتها العسكرية في اليمن، ما وضع السعودية على ما يسمى بقائمة “قتلة الأطفال”. ومن الأطراف الأخرى في النزاع اليمني التي أدرج اسمها في القائمة المقاتلون الحوثيون, والقوات المتحالفة مع الرئيس السابق علي عبد الله صالح، والقوات الحكومية اليمنية والميليشيات الموالية لها، وتنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

تطور الجماعات السلفية في تعز

تطور الجماعات السلفية في تعز

ساهم صعود الميليشيات السلفية في مدينة تعز في التفجر الدوري للعنف بين فصائل تبدو ظاهرياً مؤيدة للحكومة الشرعية. كما ساعد في تغذية بيئة مولّدة للجماعات المتطرفة مثل تنظيم القاعدة. من المرجح أن هذه التطورات، ما لم تعالج بشكل مباشر، ستستمر في التسبب بالمزيد من الاضطرابات في المدينة، وفي المحافظة ككل، قبل التوصل إلى أي حل محتمل للنزاع الأكبر الدائر في اليمن.

النشرة الاقتصادية اليمنية: كيف أدى تعدد أسعار الصرف إلى انخفاض المبالغ المرصودة للتدخلات الإنسانية

النشرة الاقتصادية اليمنية: كيف أدى تعدد أسعار الصرف إلى انخفاض المبالغ المرصودة للتدخلات الإنسانية

ان التفاوت الكبير في سعر الصرف الرسمي، وسعر الصرف في السوق اليمني للعملة الوطنية -والذي تنامى خلال الحرب الدائرة – أدى إلى تربّح واسع النطاق من خلال استفادة البنوك التي يتم عن طريقها التحويلات النقدية للمنظمات الإنسانية الدولية من تلك الفوارق محققة أرباحاً كبيرة على حساب المستفيدين من التحويلات النقدية في اليمن.

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة أغسطس / آب 2017

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة أغسطس / آب 2017

في أغسطس / آب، أوصى تقرير أممي سري بعنوان “الأطفال والنزاع المسلح” بأن يضاف التحالف العسكري العربي بقيادة السعودية المنخرط في حرب اليمن إلى قائمة “قتل الأطفال”. وتورد هذه القائمة السنوية للأمم المتحدة أسماء القوات الحكومية والمنظمات الإرهابية والجماعات المسلحة التي ترتكب أعمال عنف متعمدة ضد الأطفال في النزاعات حول العالم. وخلال النصف الأخير من أغسطس / آب، نظم التحالف عدة مناسبات مرتبطة بالأمم المتحدة حاول فيها التأكيد على اتساع وعمق مساعداته الإنسانية لليمن.

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة يونيو / حزيران 2017

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة يونيو / حزيران 2017

تبنى مجلس الأمن في شهر يونيو / حزيران بياناً رئاسياً يضيء على أهم عوامل الأزمة اليمنية. ويشكل هذا البيان أول إنجاز لمجلس الأمن فيما يتعلق باليمن منذ نحو 14 شهراً. ورغم أهميته في التعبير عن سياسة المجلس، يبقى البيان الرئاسي أضعف من القرار الأممي، حيث يفتقر إلى السلطات الإلزامية تحت البند السابع.

ارتفاع مأساوي للضربات الفتاكة على اليمن في عهد ترامب: حاجة ماسة لمزيد من الشفافية والمساءلة

ارتفاع مأساوي للضربات الفتاكة على اليمن في عهد ترامب: حاجة ماسة لمزيد من الشفافية والمساءلة

نيويورك، 13 يونيو/حزيران 2017 – على الحكومة الأمريكية أن تتخذ خطوات عاجلة لتفسير مقتل مئات المدنيين على يدها خلال أكثر من عشر سنوات في كل من باكستان والصومال واليمن، كما ذكر تقرير شامل صدر عن دائرة حقوق الإنسان القانونية في جامعة كولومبيا ومركز صنعاء للدراسات الاستراتيجية يغطي حصيلة 15 عاماً من الحرب الأمريكية على الإرهاب.

السرية والشفافية الأمريكية بشأن استخدام القوة الفتاكة

السرية والشفافية الأمريكية بشأن استخدام القوة الفتاكة

هيمنت على أخبار الأشهر القليلة الأولى من إدارة ترامب فضيحة روسيا، جيمس كومي، وحساب الرئيس على تويتر. إلا أن ما لا تغطيه معظم الصحف والقنوات الإخبارية، رغم ما يثيره من قلق متزايد، هو موقف إدارة ترامب ونهجها في استخدام القوة في الخارج. خلال وقت قصير في السلطة، أظهرت الإدارة الجديدة نفسها استعداداً عدوانياً يفوق سلفها البعيد والخجول من الحروب الأمريكية. ازدادت الغارات الأمريكية في اليمن بشكل كبير، حيث قارب متوسط ​​عدد العمليات الفتاكة شهرياً في باكستان والصومال واليمن أربعة أضعاف ما كان عليه في عهد أوباما.

أهم التحديات التي تواجهها اليمن: توصيات عملية وطارئة

أهم التحديات التي تواجهها اليمن: توصيات عملية وطارئة

في محاولة لتحديد التدخلات العملية والواقعية التي يمكن عبرها مواجهة أهم التحديات الحالية في اليمن، اجتمعت مجموعة من خبراء التنمية الاجتماعية والاقتصادية اليمنيين من القطاعات العامة والخاصة والأكاديمية، ضمن فعاليات اللقاء الأول لمنتدى قيادات التنمية اليمنية الذي عقد في العاصمة الأردنية عمان، بين 29 أبريل و1 مايو / 2017. وينعقد هذا المنتدى كجزء من مبادرة «إعادة تصور الاقتصاد اليمني»، والتي تهدف إلى تحديد الأولويات الاقتصادية والإنسانية والاجتماعية والتنموية للبلاد خلال وبعد فترة الحرب. وتسعى توصيات المنتدى إلى الإسهام في صياغة التدخلات التنموية والاقتصادية للمجتمع الدولي والقوى الإقليمية والحكومة اليمنية وجميع الأطراف المعنية داخل اليمن.

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة نوفمبر 2016

اليمن في الأمم المتحدة – نشرة نوفمبر 2016

أعلن وزير الخارجية الولايات المتحدة الأمريكية في نوفمبر عن التوصل إلى اتفاق بين الولايات المتحدة الأمريكية والإمارات العربية المتحدة من جهة، والحوثيين من جهة أخرى لوقف القتال في اليمن. حيث عقد كيري هذا الاتفاق بعيدا عن الحكومة الشرعية التي تعتبر أحد الأطراف الرئيسية في الصراع. وبينما تم الاتفاق على إنهاء الحرب مباشرة، ما لبث أن فشل سريعا.
في هذه الأثناء أعلن الحوثيون والقوات الحليفة لهم التابعة للرئيس السابق علي عبدلله صالح عن تشكيل حكومة جديدة في صنعاء. يُنظر إلى هذه الخطوة على أنها محاولة لاحتواء الغضب الشعبي ضد حكومة (ممارسات) الفساد وعنفها ولتوطيد العلاقة بين الحليفين علي عبدالله صالح والحوثيين. والنتيجة المباشرة لهذه الخطوة كانت هذه الحكومة المتضخمة حجما، والتي تشمل حقائب وزارية متداخلة في المسؤوليات والصلاحيات. وقد وصف المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن هذه الخطوة بأنها “عقبة في سبيل تحقيق السلام في اليمن”، وهو موقف أجمعت عليه الدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي بالرغم من أن المجلس ككل لم يستطع الاتفاق على بيان موحد في هذا الصدد.