مستقبل حضرموت، ومستقبل اليمن

مستقبل حضرموت، ومستقبل اليمن

لم يكن عقد مؤتمر حضرموت الجامع بداية نيسان / أبريل الماضي مفاجئاً كحدث، ولكنه فجّر مفاجئات كثيرة من خلال النقاط الأربعين التي تضمنها بيانه الختامي، والتي لم يرد لفظ “اليمن” أو “الدولة اليمنية” في أية نقطة منها. فالمحافظة اليمنية الأكبر مساحة وثروة لها طموح تاريخي في التحوّل إلى دولة متحررة سواء من هيمنة الدولة اليمنية القائمة أو دولة الجنوب اليمني التي كانت قائمة قبل توحد الشطرين (22 أيار / مايو 1990) على حد سواء، أو كما وصف محافظها أحمد بن بريك المؤتمر بأنه “يطوي صفحة 50 عاماً”، مشيراً بذلك إلى دولة اليمن الديمقراطية التي استقلت عن بريطانيا في 1967، وكانت حضرموت جزءاً منها (عمر دولة الوحدة فقط 27عاماً)

المجلس الجنوبي اليمني: النشأة والتداعيات

المجلس الجنوبي اليمني: النشأة والتداعيات

شهدت الذكرى السابعة والعشرون للوحدة اليمنية -كما هي العادة- نفس الاحتفالات الرسمية، في يوم الثاني والعشرين من مايو/أيار 2017، التي سبقتها في يوم الحادي والعشرين مظاهرات جنوبية تطالب بفكِّ الارتباط والانفصال عن الشمال؛ حيث يصادف الحادي والعشرون من شهر مايو/أيار الذكرى الثالثة والعشرين لخطاب علي سالم البيض أثناء حرب صيف 1994، والذي أعلن فيه فكَّ ارتباطه عن الشمال بعد أربع سنوات فقط من الوحدة الطوعية بين الشطرين في 22 مايو/أيار 1990.

الحوثيين وإيران: تحالفات السياسة وتوترات المذهب

الحوثيين وإيران: تحالفات السياسة وتوترات المذهب

لايزال الدور الإيراني في اليمن وطبيعة العلاقة مع الحوثيين مسألة مثيرة للجدل، يميل البعض إمّا لانكارها بالكامل والتقليل بشدّة من حقيقة وجود تحالف بينهما أو المبالغة في تقدير العلاقة وتقديم الحوثيين كألعوبة بيد الإيرانيين.

الدور الإيراني في اليمن: أقل مما يُشاع عنه وأكثر تدميرا مما يُعتقد

الدور الإيراني في اليمن: أقل مما يُشاع عنه وأكثر تدميرا مما يُعتقد

تشنّ المملكة العربية السعودية وعشر دول أخرى منذ آذار/ مارس 2015 غارات دامية ضد المتمردين الحوثيين في اليمن تمثلت بعشرات الغارات الجوية. الحملة التي تستهدف ما يسميه السعوديون «الخطر الإيراني» في شبه الجزيرة العربية حصلت على دعم محدود نسبياً من إدارة أوباما، إلا أن التحالف بقيادة السعودية يتمتع الآن بحرية أكبر بعد وصول ترامب إلى رئاسة البيت الأبيض.

معركة الحُديدة في اليمن: مساراتها وسيناريوهات النتائج

معركة الحُديدة في اليمن: مساراتها وسيناريوهات النتائج

اندلعت الحرب في اليمن منذ أكثر من عامين، ابتداء بسيطرة الحوثيين المسلحة على السلطة في أيلول/ سبتمبر 2014، وانتهاء بالتدخل العسكري بقيادة السعودية ودعم تسليحي واستخباراتي وسياسي أمريكي وبريطاني كثيف. وتزامنت هذه الحرب مع تفشي للفوضى والفساد وغياب استراتيجيات واضحة للحسم العسكري تستثمر فارق القوة النارية الذي تمتلكه القوات الموالية ل “الشرعية” و”التحالف العربي” بقيادة السعودية والإمارات. وبالمقابل تمسكت مليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح بإدارة حرب عصابات واسعة لمقاومة القوة النارية المتفوقة لدى التحالف، إضافة إلى استخدام القدرات البالستية من إرث اليمن الصاروخي من فترة الحرب الباردة، والمكون من تشكيلة واسعة من الصواريخ السوفيتية القديمة مثل سكود وتوشكا، مع إضافة تحسينات عليها فيما يبدو، بمساعدة من الخبرات الإيرانية في هذا المجال.

Read More

عن الاغتيالات في اليمن

عن الاغتيالات في اليمن

في أواخر شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، توفي الصحافي الشاب محمد عبده العبسي في ظروف غامضة تَرجح فيها شبهة الاغتيال على الوفاة الطبيعية. وفيما تستمر جهود أسرته وبعض المنظمات المستقلة لقطع الشك باليقين بخصوص ذلك، فإنّ تقديراً عامّاً ترسَّخ يقول بأن العبسي تمّ اغتياله بالسم، في استعادة رمزية لوفاة صحافي جريء آخر لاحق موته الشبهات ذاتها التي تلاحق وفاة العبسي الآن، وهو عبد الحبيب سالم الذي توفي في نهاية التسعينات من القرن الماضي، واشتهر بمقارعته للسلطة السياسية ومراكز القوى حينها.

من المكلا إلى قيفة..  البيضاء: قاعدة “القاعدة”

من المكلا إلى قيفة.. البيضاء: قاعدة “القاعدة”

كشفت عملية الإنزال العسكري في محافظة البيضاء نهاية يناير المنصرم عن جملة التحولات التي طالت المقاربة الأمريكية في مكافحة الإرهاب من جهة، والبنية التنظيمية والاستراتيجية الجهادية لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب من جهة أخرى.
أمريكياً، استطاع الرئيس الجديد تيسير اندفاعاته السياسية على نحو عملياتي. “النيويورك تايمز” نقلت عن مصادر مطلعة بأن مخطط الإنزال كان مطروحا على طاولة الإدارة السابقة، غير أن أوباما لم يرد أن يخالف قاعدة “لا أقدام على الأرض”. مقابل ذلك لم يتوانَ ترامب عن افتتاح عهده الجديد بعملية تعكس تغيراً نوعياً في أسلوب مواجهة الإرهاب في اليمن بعد أن انحصر سابقاً بضربات الدروز.

ما الذي تحدثه معركة المخا من فرق في حرب اليمن؟

ما الذي تحدثه معركة المخا من فرق في حرب اليمن؟

تُثير المعارك المشتعلة منذ أكثر من أسبوعين في منطقة باب المندب وصولاً إلى مدينة المخا ذات الميناء الحيوي اهتماماً شديداً كونها أول تحول كبير في مسرح الحرب اليمنية منذ استقرار خطوط التماس بين طرفي القتال طوال العام المنصرم دون تقدم كبير يمكن أن يغير موازين السيطرة على الأرض. وهي تبدو المعركة الأهم فعلياً منذ استطاعت القوات الموالية للحكومة الشرعية في اليمن دخول منطقة نهم التي تشكل البوابة الشرقية للعاصمة اليمنية في بداية عام 2016.

تطييف حرب اليمن – ميساء شجاع الدين

تطييف حرب اليمن – ميساء شجاع الدين

عقد معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية في الجامعة الأمريكية في بيروت ومركز صنعاء للدراسات الاستراتيجية ندوة عن “تطييف حرب اليمن” تحدثت فيها الباحثة اليمنية ميساء شجاع . أدناه محتوى الندوة مكتوباً.

ما الذي يعنيه إعلان حكومة في صنعاء؟

ما الذي يعنيه إعلان حكومة في صنعاء؟

بعد تردد طويل أعلنت اخيراً سلطة الأمر الواقع في صنعاء حكومة مكونة من 42 حقيبة، في خطوة أقل ما يمكن وصفها بالمفاجئة والتصعيدية في إطار الحرب التي تعيشها اليمن منذ حوالي العامين.

إعلان هذه الحكومة تأخر منذ إظهار الحوثيين وصالح لتحالفهم بشكل رسمي وذلك بتشكيل المجلس السياسي الأعلى، ومن ثم تكليف الدكتور عبد العزيز حبتور بمهمة تشكيل حكومة. وهو تأخر يمكن تفهم أسبابه بالخشية من تداعياته السياسية خصوصاً بعد تدخل دولة روسيا الاتحادية تحديدا لمنع تشكيل الحكومة في السابق. إذ كانت روسيا – التي تعتبر حليفا نظريا للحوثيين وصالح – قد حذرت الحوثيين في السابق من عواقب المضي قدماً في تسمية أعضاء حكومة بن حبتور كونها لن تحظى بأي إعتراف دولي.